728 x 90

إيران.. «مينا راد» بعد استدعائها لدائره المخابرات، في وضع مجهول

  • 10/13/2018
الشاعرة مينا راد من محافظة لرستان الإيرانية
الشاعرة مينا راد من محافظة لرستان الإيرانية

«مينا راد» بعد استدعائها لدائره المخابرات، في وضع مجهول

اختفت الشاعرة «مينا راد» من لرستان بعد استدعائها إلى دائرة المخابرات ولا تتوافرمعلومات عن حالتها.

وكانت «مينا راد» وهي شاعرة شابة من أهالي مدينة «درود» قد تم استجوابها ثلاث مرات وتم تهديدها مراراً حتى تم استدعائها إلى دائرة المخابرات في مدينة درود بمحافظة لرستان يوم السبت 6 أكتوبر 2018. منذ ذلك الحين، لم يعرف أحد أي خبر عن السيدة «راد»

وكانت هي واحدة من أولئك الذين تم استدعائهم إلى دائرة المخابرات أثناء الانتفاضة العارمة في يناير / كانون الثاني 2017 ، وتم استجوابها ، لكن تم الإفراج عنها فيما بعد. وتعرضت للتهديد باستمرار من خلال الإتصالات المتكررة من قبل عناصر وزارة المخابرات.

كما استدعت «مينا راد» لاستجوابها يوم 13يوليو2018 وتعرضت للتهديد والتحقيق والإساءة من قبل المحققين، وتم إطلاق سراحها في اليوم نفسه.

وتم استدعاء مينا راد إلى وزارة مخابرات المدينة يوم السبت 6 أكتوبر ولا توجد معلومات عنها فيما بعد.

واعتقل نظام الملالي نشطاء حقوق الإنسان وأصدرعلى معتقلي انتفاضة ديسمبر أحكاما ثقيلة . وتم اعتقال خلال الشهرين الأخيرين هدي عميد ونجمه واحدي ورضوانه محمدي من الناشطات في مجال حقوق المرأة و «زهراء مدرس» الناشطة المدنية و هاجر سعيدي وثريا خدري وافسانه خرسندي ونغيسا شهبارزي وسحركاظمي من الناشطات الكرديات وسوسن مهراني 55عامًا ومحدثه مهراني 50 عامًا والناز28عامًا من أقارب ضحايا مجزرة عام 1988.

كما حكم على الطالبات بريسا رفيعي و رويا صغيري وسها مرتضايي ومريم(معصومه) محمدي والمعلمة المتقاعدة «عاليه اقدام دوست» والبائعة المتجولة «مهين تاج أحمد بور» و«نداء يوسفي» بالسجن تتراوح مدته بين 9 أشهر و7سنوات و74 جلدة بالسوط.