728 x 90

في إيران عدد ضحايا كورونا في 427 مدينة يتجاوز 100 ألف و 900 شخص

في إيران عدد ضحايا كورونا في 427 مدينة يتجاوز 100 ألف و 900 شخص
في إيران عدد ضحايا كورونا في 427 مدينة يتجاوز 100 ألف و 900 شخص

· محافظ طهران: الوضع في محافظة طهران لم يتغير والحالة حمراء ومتذبذبة. لحد يوم أمس كان عدد الراقدين في المستشفيات اثر كورونا 3100 شخص 1050 منهم في حالة حرجة (إيسنا 9 سبتمبر)

· جامعة إيران للعلوم الطبية: حالة القوى العاملة في مستشفيات إيران للعلوم الطبية ليست ملائمة وفعلا وصلوا إلى مرحلة الإرهاق (صحيفة جوان الناطقة باسم قوات الحرس 8 سبتمبر)

· جامعة اصفهان للعلوم الطبية: توفي 26 شخصًا من المصابين بكورونا أو المشتبه بإصابتهم بكورونا خلال الساعات الـ24 الماضية (صحيفة جوان الناطقة باسم قوات الحرس 8 سبتمبر)

· نائب رئيس لجنة مكافحة كورونا في قزوين: الوضعية في قزوين بلغت فوق الأحمر. عدد المصابين يوميا وعدد الوفيات الناجمة عن كورونا في محافظة قزوين أكثر من معدل الوفيات في البلاد (إيسنا 9 سبتمبر)

أعلنت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية بعد ظهر الأربعاء 9 سبتمبر أن عدد ضحايا كورونا في 427 مدينة في إيران تجاوز 100 ألف و 900 شخص.

بلغ عدد الضحايا في كل من محافظات طهران 24525 شخصًا، وفي خراسان رضوي 7244، وفي خوزستان 6677، وفي مازندران 4879، وفي اصفهان 4619، وفي لرستان 4477، وفي كيلان 4162، وفي سيستان وبلوجستان 3087، وفي اردبيل 1227، وفي قزوين 889، وفي كهكيلويه وبوير أحمد 655 شخصًا.

وبينما تتواصل الاحتجاجات على إعادة افتتاح المدارس، قال روحاني اليوم: «الظروف في بلدنا تختلف عن الدول الأخرى.

لا تقارنوا وضع البلاد في مجال إعادة الافتتاح بالدول الأخرى. اتخذت الحكومة ولجنة مكافحة كورونا قرارًا صائبًا.

ان شاء الله سينعم طلاب المدارس والجامعات بالدراسة... على كل حال نحن لم نجبر أي أسرة وتلميذ بالدراسة حضوريًا على طول العام».

وأضاف: «كل يوم يريدون إثارة مشكلة تحت ذريعة ما، وتضخيم القضية التي حصلت وخلق التوتر وأخذ الهدوء من المواطنين ولكن يفتضح أمرهم كل مرة.

في رمضان قالوا لماذا يريدون فتح أبواب المساجد بينما حققت صحة المواطنين وفقدوا ماء وجههم؛ وفي شهر محرم قالوا نفس المقولة ولم يحصل شيء. وعند فتح السوق تحدثوا عن أرواح الناس ومعاشهم ولاحظوا أنه تم حماية أرواح الناس ومعاشهم.

هذه الأيام كانوا يتبعون قضية التعليم وهم منفعلون وغاضبون جدا من أن البلاد تسير على خطى صحيحة والناس لا يقيمون وزناً لكلماتهم الواهية».

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية

9 سبتمبر (ايلول) 2020

المزيد من البيانات