728 x 90

إيران.. صدور حكم بالحبس 5 سنوات على أم لسجين سياسي بتهمة التواصل مع مجاهدي خلق الإيرانية

فرنغيس مظلوم
فرنغيس مظلوم

أصدر قضاء نظام الملالي حكمًا بالحبس 5 سنوات على أم طاعنة في السن لسجين سياسي يقبع في السجن بتهمة التواصل مع منظمة مجاهدي خلق الإيرانية.

وأفادت تقارير لوسائل الإعلام أن جلسة للنظر في الطعن الذي قدمته الناشطة المدنية فرنغيس مظلوم أم السجين السياسي سهيل عربي ستقام في 25 أغسطس في الشعبة الـ 29 لمحكمة الثورة في طهران. سبق وأن صدر حكم غيابي على السيدة مظلوم من هذه الشعبة بالحبس التنفيذي لمدة 6 سنوات.

ويقول تقرير لوكالة أنباء هرانا، لناشطي حقوق الإنسان في إيران، ستقام جلسة للنظر في الطعن الذي قدمته الناشطة المدنية فرنغيس مظلوم أم السجين السياسي سهيل عربي في 25 أغسطس في الشعبة الـ29 لمحكمة الثورة في طهران.

فعلى السيدة مظلوم المثول أمام الشعبة الـ29 في محكمة الثورة بطهران برئاسة القاضي سيد علي مظلوم بتاريخ 25 أغسطس 2020 بموجب المذكرة الصادرة في الأيام الماضية وتم إبلاغ محامي السيدة مظلوم بها.

سبق وأن أصدرت هذه الشعبة حكمًا غيابيًا على فرنغيس مظلوم بالحبس التنفيذي لمدة 5 سنوات بتهمة التجمع والتواطؤ بقصد ارتكاب جريمة عبر التواصل مع منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، وسنة واحدة بتهمة النشاطات الدعائية ضد النظام أي ما مجمله 6 سنوات بالحبس.

كما صدرت أحكام بالحبس على 6 من المتهمين الآخرين في هذا الملف بتهمة التواصل مع منظمة مجاهدي خلق الإيرانية.

وتم اعتقال السيدة مظلوم بتاريخ 22 يوليو 2019 في منزل شقيقتها وتم نقلها إلى معتقل وزارة المخابرات في العنبر الـ209 في سجن إيفين. ثم تم الإفراج عنها من سجن ايفين بتاريخ 8 أكتوبر 2019 بدفع كفالة قدرها 250 مليون تومان حتى نهاية مراحل عملية القضاء.

وبعد مدة قامت الشعبة الـ6 للتحقيق في النيابة العامة والثورة في سجن إيفين باستدعائها وتفهيمها بشأن الاتهام الموجه عليها.

يذكر أن الناشط المدني سهيل عربي نجل السيدة مظلوم يقضي فترة حبسه في سجن طهران الكبير.