728 x 90

إيران.. اعتقال أربع نساء بمدينة شيراز بسبب معتقداتهن الدينية

  • 9/22/2018
اعتقال أربع نساء بمدينة شيراز بسبب معتقداتهن الدينية
اعتقال أربع نساء بمدينة شيراز بسبب معتقداتهن الدينية

اعتقلت أربع نساء بمدينة شيراز بسبب معتقداتهن الدينية.

واحتجزت عناصرالمخابرات واحدة من النساء الأربع تدعى «نورا بورمراديان» يوم 16سبتمبر 2018 بمدينة شيراز.

وقد أخبرت السيدة بورمراديان وهي مواطنة بهائية، أسرتها في مكالمة هاتفية قصيرة بعد أن قبض عليها من قبل عناصرالمخابرات أنها محتجزة في معتقل دائرة المخابرات (رقم 100). وقالت عناصردائرة المخابرات في شيراز لعائلة السيدة بورمراديان إنها سيتم تفهيم الاتهامات الموجهة لها في اليوم التالي.

والسيدة «سودابه حقيقت» هي أيضًا واحدة من هؤلاء النساء البهائيات الأربع اللواتي اعتقلن ليلة الأحد 16 سبتمبر في منزلها بمدينه شيراز. وتم القبض عليها بينما كان جميع أقاربها يتجمعون لإعداد مراسيم تأبين جدتها.

وفي السابق اعتُقلت امرأتان أخريان وهما «بهاره قادري» و«إلهه سميع زاده» يوم السبت 16 أيلول / سبتمبر، بمدينة شيراز.

أفادت التقارير الواردة أن عناصر وزارة المخابرات دخلت في فصل علم النفس للسيد «نويد بازماندغان» وأخذت بطاقات الهوية وحاسبات الكمبيوتر والهواتف المحمولة وكلمات مرور الهواتف والإيميلات الإلكترونية الخاصة بالأشخاص الآخرين. وفي النهاية اقتيد السيد «بازماندغان» إلى منزله وبعد تفتيش المنزل والضبط على مقتنياته الشخصية، أُلقت القبض على «بهاره قادري»، زوجته، ونقلت إلى مكان مجهول معه.

والسيدة بهاره قادري هي أم طفلة تبلغ من العمر ثلاث سنوات تدعى «دريا» مصابة بالسرطان ، وأكثر من أي طفل عادي يحتاج إلى رعاية والدتها.

وإضافة إلى اعتقال أربع نساء، حَكمت محكمة الاستئناف للشعبة الـ 17على السيدة «روحيه نريمان» وهي امرأة بهائية أخرى التي تعيش في شيراز بالسجن التنفيذي لمدة سنتين ونصف.

ويتم زج النساء البهائيات في إيران بالسجن بأحكام طويلة الأمد أو بفصلهن من العمل وحرمانهن من أبسط حقوقهن الإنسانية مثل الحق في التعليم والعمل بسبب معتقداتهن الدينية.

وللإطلاع على المزيد من التضييقات على المواطنين الإيرانيين البهائيين من قبل نظام الملالي الرجعي هناك مجموعة من الأنباء الواردة في موقع مجاهدي خلق الإيرانية فاضغط على العنوان التالي:

ديانات أخرى