728 x 90

إيران.. احتجاجات شعبية على إهانة وزير الطاقة للنظام

  • 6/15/2019
احتجاجات شعبية على إهانة وزير الطاقة للنظام
احتجاجات شعبية على إهانة وزير الطاقة للنظام

منذ 40عامًا يحاول حكام إيران التستر على ما طالهم من إفلاس سياسي واجتماعي واقتصادي بالكذب والدجل. الأمر الذي يكشف النقاب عنه بسرعة من جراء اتساع نطاق الفضاء المجازي ونقل الأخبار والمعلومات من خلال حالات الكشف وردود الأفعال من جانب المواطنين والمشرفين على القضايا مما يؤدي إلى سخرية الحكام المحتالين والدجالين من قبل المواطنين بل إبدائهم السخط ضدهم.

هناك تصريحات أطلقها أردكانيان وزير الطاقة للنظام الإيراني بكل وقاحة مما أثار ردود أفعال واسعة من قبل المواطنين في الفضاء المجازي. وكان هذا الشخص قد أهان وحقّر المواطنين الإيرانيين تبريرًا لإفلاس النظام الاقتصادي حيث قال: «الصينيون يسدون جوعهم بوجبة واحدة من الطعام ... ولكن نحن الإيرانيين نأكل الطعام أكثر من متوسط البلدان الصناعية والمتقدمة».

ولقد أثارت هذه التصريحات سخط المواطنين في الفضاء المجازي حيث رد المستخدمون الإيرانيون عليه، وكتب أحد المستخدمين يقول:

«قد يكون مقصود أردكانيان عائلته والعناصر التابعة للحكومة، لأنه وبإلقاء نظرة عابرة على قضيته في مسؤولية يتولاها هو كنموذج واحد فضلًا عما يعيشه المواطنون من الظروف المعيشية للشعب الإيراني طبقًا للإحصاءات الرسمية للحكم، ندرك أن القضية شيء آخر».

وطبقًا للإحصاءات الرسمية المقدمة من جانب وزارة الطاقة، يعادل الناتج للمحطات الحرارية في إيران 36.5 بالمائة أي أقل من نصف الناتج للمحطات المماثلة في البلدان الأخرى مما يعني أن إيران لا بد لها من استهلاك الوقود أكثر من ضعفين من أجل توليد الكمية المماثلة من الطاقة في تلك البلدان.

وخلال العام المنصرم استهلكت المحطات الحرارية في إيران الغاز بكمية أكثر من 67مليار متر مكعب، والغاز (الوقود) بنسبة ما يقارب 6مليارات لتر والنفط الأسود (المازت) بنسبة 3.5مليارات لتر، حيث تعادل هذه الكمية من الوقود ما يعادل 24مليار دولار. ونسبة هدر وتبديد الكهرباء في شبكة التوزيع 11بالمائة مما يعادل كله 4مليارات دولار. وكل هذه المبالغ تعادل نحو 2.5مليار كيلو من اللحم الأحمر.

ومن شأن مبالغ تهدرها وتبددها وزارة الطاقة فقط و ذلك في قطاع جزئي في دائرة عمله، أن يحصل كل مواطن إيراني على 9 إلى 11كلم من اللحم الأحمر ويستخدمها شهريًا. وبكل بساطة يمكن تصور الأبعاد الكارثية للخسائر الناجمة عن حكم الملالي في الوزارات والأجهزة السلابة والنهابة كافة وعدم كفاءتها.

ولكن ما هي حقيقة استهلاك المواد الغذائية بين المواطنين الإيرانيين؟

يتم استهلاك 330مليار كلم من اللحم الأحمر في العالم سنويًا. والنصيب الفرد لاستهلاك اللحم بين الصينيين يعادل 6أضعاف لنسبة المواطنين الإيرانيين أي 60كلم سنويًا. واستهلاك اللحم في إيران ربع المتوسط العالمي لاستهلاك اللحم، كما وأن الفجوة الطبقية بين العصابات الحكومية وأذنابها مع المواطنين الاعتياديين تظهر البعد الحقيقي للكارثة. وبموجب إحصاء مركز الأبحاث لمجلس شورى النظام نحو 40بالمائة من المواطنين الإيرانيين الرازحين تحت خط الفقر يستهلكون 480غرامًا من اللحم الأحمر كالنصيب الفردي سنويًا وذلك أكثر من 1بالمائة من استهلاك الصينيين!!!

مختارات

احدث الأخبار والمقالات