728 x 90

إيران.. إصدار حكم على «سحركاظمي» الناشطة المدنية الكردية بالحبس التنفيذي لمدة خمس سنوات

  • 2/19/2019
الناشطة المدنية الكردية الإيرانية سحر كاظمي
الناشطة المدنية الكردية الإيرانية سحر كاظمي

نشر موقع لجنة المرأة في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية خبرا بشأن إصدار الحكم على الناشطة الكردية سحر كاظمي. وفيما يلي نص الخبر:

أصدرت محكمة سنندج حكمًا على «سحركاظمي» الناشطة المدنية الكردية بالحبس التنفيذي لمدة خمس سنوات.

وأيد أقارب السيدة «كاظمي» هذا الخبر وأكدوا أن سبب الإدانة يعود إلى أنشطتها المدنية والبيئية.

واحتجت «سحر كاظمي» على الحكم الصادر من قبل محكمة سنندج وقدمت استئنافًا على الحكم. أحيل ملف السيدة كاظمي إلى محكمة الاستئناف.

وفي نفس الوقت، حُكم علي سحركاظمي بالسجن لمدة خمس سنوات، وأُفرج عن زوجها يدعى « مادح فتحي» بعد أن تحمل ثلاثة أشهر في السجن بكفالة قدرها 100 مليون تومان.

واعتقلت سحر كاظمي الناشطة المدنية والبيئية وهي مدربة رياضية من أهالي سنندج، يوم الخميس 9 آب 2018 من قبل وزارة المخابرات في منزلها. وفتشت عناصر دائرة المخابرات بمدينة سنندج منزل سحر كاظمي بشكل كامل أثناء اعتقالها .

وسحر كاظمي هي من الناشطات المدنيات والبيئية ومدربة رياضية بمدينة سنندج ولهذا السبب قامت عناصر المخابرات باعتقالها. خلال العامين الماضيين تم استدعاء سحر كاظمي إلى دائرة المخابرات بمدينة سنندج للاستجواب مرارًا.

يوم 24نوفمبر 2018 كانت سحركاظمي قد أفرجت عنها بشكل مؤقت من ثم اعتقلت من جديد عند مراجعتها إلى جهاز القضاء بمدينة سنندج يوم الأحد 2 ديسمبر 2018 وتم نقلها إلى عنبرالنساء بسجن سنندج.

كما تم القبض على «مادح فتحي» زوج السيدة سحر كاظمي في الخريف الماضي وتم احتجازه في زنزانة انفرادية في دائرة المخابرات بمدينة سنندج لمدة ثلاثة أشهر.

منذ فبراير العام الماضي حتى الان ألقي القبض على مجموعة من نشطاء البيئة بتهمة التجسس.

ويقبع 13 من نشطاء البيئة في احتجاز منذ شهور. وفيما يلي أسماء بعض منهم:

«هومن جوكار»، مدير مشروع الحفاظ على الفهد الآسيوي.

«طاهر قديريان» العالم الشاب «الإنسان والكوكب المأهول» واليونسكو.

«سام رجبي »، الخبيرالبيئي.

-5 «أمير حسين خالقي» و«نيلوفر بياني» من خبراء حياة الوحش.

6، «سبيده كاشاني» زوجة هومن جوكار، مسؤولة النشاطات ومستشارة سابقة لبرنامج البيئة للأمم المتحدة للبيئة .

«مراد طاهباز» من المتعاونين مع مؤسسة بارسيان.