728 x 90

إيران..تجمع احتجاجي لعمال شركات مجمع ”سرجشمه“ للنحاس

احتجاج عمال شركات مجمع ”سرجشمه“ لإنتاج النحاس
احتجاج عمال شركات مجمع ”سرجشمه“ لإنتاج النحاس

يوم الخميس 20 أغسطس نظمت مجموعة من عمال شركات مجمع ”سرجشمه“ لإنتاج النحاس في كرمان شرق إيران احتجاجا على ظروف العمل السيئة وعدم دفع متأخراتهم لعدة أشهر.

لم تدفع شركات مجمع سرجشمه للنحاس رواتب عمالها منذ عدة أشهر

في الوقت نفسه دخل عمال مصافي النفط والغاز والبتروكيماويات في إضراب على مستوى البلاد للأسبوع الثالث على التوالي بسبب عدم دفع المتأخرات وتدني الرواتب، وقد امتد الإضراب حتى الآن إلى 52 موقعًا متعلقًا بالنفط والغاز في إيران.

كما أضرب عمال هفت تبه لقصب السكر يوم الجمعة 21 أغسطس احتجاجا على عدم سداد المتأخرات، وأعلنوا أنهم سيواصلون إضرابهم مالم يتم تحقيق مطالبهم.

وفي الإطارذاته دخل عمال شركة هبكو في أراك وسط إيران إضرابهم لليوم الثالث والعشرين على التوالي احتجاجا على عدم دفع رواتبهم المتأخرة لعدة أشهر.

هناك العديد من الإضرابات العمالية في مدن مختلفة من إيران وجميعها لها مطلب مشترك وهو تسديد المتأخرات من الرواتب والمستحقات.

النظام الإيراني غارق في الفساد والنهب والسرقة وإنفاق أموال الناس لإثارة الحرب في المنطقة.

و أصبح عدم دفع أجور العمال والموظفين أمرًا عاديًا بحيث على كل عامل أو موظف العمل فيها لأشهر دون أن يتقاضى أجرًا. هذا شكل جديد من أشكال الرق الحديث يحتج عليه المواطنون الإيرانيون وينظمون تجمعات احتجاجية كل يوم لمكافحته.

وأشادت السيدة مريم رجوي، رئيسة الجمهورية المنتخبة للمقاومة الإيرانية، بصمود العمال المضربين الذين نهضوا من أجل إحقاق حقوهم الأساسية ودعت مرة أخرى عموم المواطنين، ولا سيما الشباب، إلى دعم المضربين.
وأشارت السيدة رجوي إلى أنه ما دام نظام ولاية الفقيه قائما على السلطة، فإن الفقر والبطالة والتضخم سيزداد. فإن حقوق العمال والكادحين وعموم الشعب الإيراني لا يمكن تحقيقها إلا بإسقاط هذا النظام وإرساء الديمقراطية وحكم الشعب.
ودعت السيدة رجوي منظمة العمل الدولية والاتحادات العمالية والمدافعين عن حقوق العمال إلى إدانة سياسات نظام الملالي السالبة لحقوق العمال ودعم إضرابات العمال الإيرانيين المضطهدين واحتجاجاتهم وحقوقهم.