728 x 90

إعدام 8 أشخاص تحت عنوان الارتباط بداعش للتغطية على فضيحة العمل الإرهابي المكشوف في المؤتمر السنوي العام للإيرانيين في فرنسا واعتقال دبلوماسي إرهابي للملالي

  • 7/7/2018
إعدام 8 اشخاص في إيران بشكل مستعجل
إعدام 8 اشخاص في إيران بشكل مستعجل

نفذ نظام الإرهاب الحاكم باسم الدين في إيران صباح يوم السبت 7 يوليو (تموز) بشكل مستعجل، إعدام ثمانية أشخاص تحت عنوان الارتباط بداعش، بهدف التغطية على الفضيحة المتزايدة داخلياً ودولياً والتي نجمت عن الكشف عن عمله الإرهابي الإجرامي في المؤتمر السنوي العام للإيرانيين في فرنسا.

النظام الذي عمل مثل داعش على زرع القنبلة بين الناس الأبرياء في فرنسا، هو الآن وبعد اعتقال أحد دبلوماسييه الإرهابي وسائر الإرهابيين التابعين له بالمتفجرات، وبهذه الإعدامات وفي هذا الوقت المحدّد بالذات، بصدد إظهار نفسه أنه بعيد عن داعش. من الواضح تماماً أن تنفيذ هذه الإعدامات جاء فور عودة روحاني من النمسا ورفع الحصانة عن أسد الله أسدي الدبلوماسي الإرهابي للنظام في هذا البلد.

حجة تنفيذ الإعدامات هي أحداث وقعت في 7 يونيو من العام الماضي في طهران في قبر خميني ومجلس شورى الملالي بشكل مفاجئ. تلك الوقائع التي برزت الآن علامات جدية تؤكد أن النظام نفسه قد رتّبها أو كان ضالعاً فيها. وفي يوم 7 يونيو (حزيران) 2017 أعلنت المقاومة الإيرانية أن الوقائع « إن لم تكن حسب الأوامر وصورية» ليس لها استهلاكاً إلا محاولة لخروج خامنئي من المأزق والعزلة الاقليمية والدولية.

أمانة المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية – باريس

7 يوليو (تموز) 2018

مختارات

احدث الأخبار والمقالات