728 x 90

أنصار مجاهدي خلق داخل ايران يتعهدون بإسقاط نظام الملالي

أنشطة وحدات المقاومة في مدن إيران
أنشطة وحدات المقاومة في مدن إيران

في عملية شجاعة وخطيرة قام العديد من أنصار منظمة مجاهدي خلق الإيرانية في طهران وغيرها من المدن الإيرانية بإرسال رسائل فيديو مصورة بصورهم الحقيقية إلى السيدة زهراء مريخي الأمينة العامة لمنظمة مجاهدي خلق الإيرانية مؤكدين متعهدين فيها على مواصلة النضال لإسقاط نظام الملالي وإحلال الحرية.

وجاء هذا الالتزام بمواصلة النضال ضد نظام الملالي بمناسبة إعادة انتخاب السيدة زهراء مريخي باعتبارها الأمينة العامة لمنظمة مجاهدي خلق الإيرانية، وفيما أدناه ميثاق العهد الصادر عن 57 شخص من أنصار منظمة مجاهدي خلق الإيرانية والمُرسل من طهران ومدن أخرى في إيران:

أنصار مجاهدي خلق من طهران وكرج ومشهد واصفهان- شيراز- أهواز- كرمانشاه- رشت- ساري- كرمان- سنندج- يزد- قم- قزوين - أراك- همدان- لاهيجان- بهشهر- آمل- إيرانشهر- دامغان- كاشمر- كلبايكان- جهرم و تويسركان في رسائلهم في المقاطع التالية ، تعهد للسيدة زهراء مريخي الأمينة العامة لمنظمة مجاهدي خلق الإيرانية بمواصلة نضالهم ضد نظام الملالي حتى آخر نفس من أجل تحقيق الحرية في إيران.

وقالت أخت مناصرة من طهران في رسالتها:"أنا سعيدة للغاية بتحدثي مع أختي العزيزة زهراء كأمينة عامة ، وأجدد العهد بالنضال من إسقاط نظام الملالي وهدفي ودافعي هو حرية إيران العزيزة، وسأستمر في النضال ضد نظام الملالي حتى آخر قطرة من دمي نحو إيران حرة وأجمل بلد، والمجد لرجوي.

وقالت أخت أخرى في رسالتها: "أختي العزيزة زهراء، في ظل ظروف العصيبة، وباء كورونا وولاية الفقيه يرسلون آلاف الأشخاص يوميا إلى حتفهم، وإنني أتعهد بإستمرار النضال ضد نظام الملالي اللاإنساني حتى إسقاط هذا النظام وتحقيق الحرية في إيران"

وقال أخٌ موالٍ من تبريز في رسالته: " تحية ومجدا لزعيم المقاومة الأخ المجاهد مسعود رجوي، ولرئيسة الجمهورية المنتخبة من قبل المقاومة الأخت مريم رجوي، وللأخت زهراء مريخي الأمينة العامة لمنظمة مجاهدي خلق إيران، وأتعهد حتى أخر قطرة من دمي بالنضال ضد نظام الملالي حتى إسقاط نظام الشر هذا حتى يوم حرية إيران.. ولأجل ذلك أقول حاضر.. حاضر...حاضر ..

ويتم إرسال هذه المقاطع في ظروف يسخر فيها نظام الملالي كل قدراته ومنشآته العسكرية والاستخبارية والأمنية لاعتقال أنصار منظمة مجاهدي خلق داخل البلاد.، ولا يزال نظام الملالي يعتبر أن كل موالٍ ومناصر لمجاهدي خلق محارب وغالبا ما يقوم بإعدام معظمهم والحكم على البعض بالسجن المؤبد، لا يزال العديد من أنصار مجاهدي خلق قابعين في سجون نظام الملالي.